هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » الدوحة:شفاء ورحمة تسهم في تأصيل الاهتمام بالقرآن

الدوحة:شفاء ورحمة تسهم في تأصيل الاهتمام بالقرآن

halqat.com

 

في إطار جهودها المتواصلة لنشر الثقافة الإسلامية والتفقه في الدين ولنشر القرآن الكريم والإقبال عليه والاهتمام بالقرآن الكريم مع إقامة اللقاءات المتعددة في أكثر مؤسسات الدولة، اختتمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة في إدارة الدعوة والإرشاد الديني حملة (شفاء ورحمة) والتي نظمتها بالمستشفيات والمراكز الطبية في قطر، حيث كان الهدف من هذه الحملة هو تأصيل جانب الاهتمام بكتاب الله تعالى، والتواصل مع نزلاء المؤسسات الطبية.

وأوضح السيد محمد المحمود مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بأن إدارة الدعوة حريصة في برامجها وأنشطتها على التواصل مع كل شرائح المجتمع والوصول إليهم في مؤسساتهم من أجل نشر الثقافة الشرعية والقرآنية بين الجميع، مشيراً أن مكتب المطوع بمؤسسة حمد الطبية، والمكتب الدعوي بمستشفى الخور نفذ على مدى ما يقارب الشهرين هذه الحملة المباركة والتي تضمنت إقامة عدد كبير من الدروس والمحاضرات عن أهمية القرآن الكريم والاستشفاء به، بالإضافة إلى توزيع مطوية الرقية الشرعية على المرضى نزلاء المؤسسات العلاجية بالدولة. وأضاف المحمود أن هذه الحملة استهدفت شرائح عدة وهي (المرضى ومرافقيهم - الأطباء والكادر الإداري الزائرين)، كما تخللها إقامة العديد من مسابقات حفظ سور من القرآن الكريم، واستضافة نخبة من الدعاة والمشايخ للحديث عن أهمية القرآن. وبين المحمود أن الإدارة اتخذت لذلك العديد من الوسائل والتدابير الكفيلة بإنجاح هذه الفعاليات المجتمعية النافعة ومن ذلك أنه تم تخصيص المحاضرات اليومية بمصليات المؤسسات الطبية بالتعريف بالقرآن وآيات الاستشفاء وأهمية الاتصال بالله عز وجل، وفق جدول معد لكل مستشفى، بالإضافة إلى طباعة البروشورات والمطويات عن القرآن والاستشفاء به وخاصة الرقية الشرعية، أعدت عن طريق دعاة الإدارة، كذلك تم عمل استاندات في كافة المصليات متعلق بهذا الخصوص.

وكانت الحملة قد بدأت في 20 شعبان بمشاركة أكثر من 16 داعية ألقوا مجموعة كبيرة من الدروس واللقاءات بمساجد (مستشفى حمد - ومسجد مستشفى الرميلة - وكذلك مسجد مستشفى النساء والولادة) بما يقارب 26 درسا في كل مسجد من المساجد الثلاثة وبمشاركة هذا العدد الكبير من الدعاة حيث ركز معظم الدعاة في دروسهم على الاستشفاء بالقرآن الكريم ذاكرين الآيات التي كان النبي صلى الله عليه وسلم يستشفى به ويرقي به نفسه وكذلك أصحابه رضوان الله عليهم. كما شهد مستشفى الخور إقامة ما يقارب الـ 20 درسا بمسجد المستشفى ألقاها أربعة من دعاة الوزارة دار معظمها حول القرآن الكريم والأفكار العملية للاهتمام به وكذلك بيان لأخلاق حامله وبيان لروائع القصص القرآنية وكيف أن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين ومحاضرات عن الصور البلاغية في القرآن مع ذكر للأجور الخاصة لبعض السور القرآنية والأدب مع القرآن كيف كان وكيف أصبح؟. الجدير بالذكر كذلك أن هذه الحملة ساهمت في زيادة الارتباط بالقرآن من جانب وبيان مكانة الاستشفاء به من جانب آخر، وذلك لما جاء في القرآن من التوجيه أن فيه شفاء مع بيان فضائل القرآن الأخرى على لسان الدعاة والمشايخ.

جهة الخبر: بريد حلقات

أضيف هذا الخبر بتاريخ الأربعاء 04-11-1433 هـ وشوهد 701 مرة

هذا الخبر مُرسل من قبل الزائر: أمينة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية