هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » تقرير : مجمع الملك فهد لطباعة المصحف 28 عاماً في خدمة كتاب الله وترجمة معانيه

تقرير : مجمع الملك فهد لطباعة المصحف 28 عاماً في خدمة كتاب الله وترجمة معانيه

halqat.com

 

منذ 28 عاماً وتحديداً في 6 صفر 1405هـ افتتح مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، ذلك الصرح الإسلامي الشامخ الذي يقوم بالإشراف على إصدارات المصحف الشريف المقروءة والمسموعة والمرئية وبلغة الإشارة، وترجمة معانيه إلى اللغات العالمية، وخدمة القرآن الكريم بحثاً ودراسة، وعقد الندوات والمؤتمرات للمهتمين بكتاب الله نسخاً وبحثاً ودراسة وتقنية، ويعد إنشاء هذا الصرح القرآني من أجل صور العناية بالقرآن الكريم، وينظر المسلمون في شتى بقاع الأرض إلى مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف على أنه من أبرز الصور المشرقة والمشرفة الدالة على تمسك المملكة بكتاب الله وسنة نبيه - صلى الله عليه وسلم -.

 

وحددت أهداف المجمع في ثمانية أهداف هي: طباعة المصحف الشريف بالروايات المشهورة في العالم الإسلامي، وتسجيل تلاوة القرآن الكريم بالروايات المشهورة في العالم الإسلامي، وترجمة معاني القرآن الكريم وتفسيره، والعناية بعلوم القرآن الكريم، والعناية بالسنة والسيرة النبوية، والعناية بالبحوث والدراسات الإسلامية، والوفاء باحتياجات المسلمين في داخل المملكة وخارجها من إصدارات المجمع المختلفة، ونشر إصدارات المجمع على الشبكات العالمية.

 

وتمحورت سياسات المجمع لتحقيق أهدافه في استمرار إنتاج إصدارات المجمع المطبوعة، والمرتلة بمختلف الروايات المشهورة وبأعلى مستويات الدقة مع ما يتطلبه ذلك من إعداد، ومراجعة علمية، ومواصلة نشاط المجمع في ترجمة معاني القرآن الكريم إلى مختلف اللغات، والاستمرار في توزيع إصدارات المجمع على المسلمين في مختلف أنحاء العالم، وتقديم هدية خادم الحرمين الشريفين السنوية لحجاج بيت الله الحرام، وخدمة القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة من خلال إصدارات المجمع، ومواصلة إجراء الدراسات المتعلقة بأهداف المجمع، ونشر إصدارات المجمع، وجهوده المختلفة على شبكة الإنترنت، وتطوير أعمال المجمع بما يتناسب مع مناشطه المتعددة، من خلال مراكز، ولجان، وإدارات المجمع المختلفة، وإتاحة الفرصة للمسلمين لزيارة المجمع، وتنظيم الندوات العلمية ذات العلاقة بأهداف المجمع، وتدريب الموظفين داخل المجمع، وخارجه، وتنظيم دورات تجويدية لحفظة كتاب الله الكريم.

 

الإشراف والعناية

 

تتولى وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد الإشراف على المجمع، ومعالي الوزير الشيخ صالح بن عبد العزيز آل الشيخ هو المشرف العام على المجمع ورئيس هيئته العليا، ويتابع تنفيذ سياسات المجمع وتحقيق أهدافه أمانة عامة يضطلع بمسؤوليتها، ويشرف عليها الأستاذ الدكتور محمد سالم بن شديد العوفي، الأمين العام للمجمع.

 

اللجنة العلمية

 

تُعنى بمراجعة المصاحف حال خط خطاط المجمع لها وخلال الضبط وبعده على أمهات كتب القراءات، والرسم، والضبط، والفواصل، والوقف، والابتداء، والتفسير. وتظل المراجعة مستمرة من قبل اللجنة العلمية في جميع مراحل الإعداد والتحضير حتى تأذن اللجنة بالبدء بطباعة المصحف، كما تبدي رأيها في المصاحف المخطوطة، والمطبوعة التي ترسل إلى المجمع من الجهات الرسمية.

 

لجنة الإشراف على مصحف المدينة المرتل

 

تُعنى بالإشراف على مختلف التسجيلات التي يصدرها المجمع للتأكد من صحتها وسلامتها وفقاً للقراءات التي تسجل بها.

 

مركز الترجمات

 

يُعنى بالشؤون العلمية للترجمات وبخاصة القيام بأعمال ترجمات معاني القرآن الكريم إلى مختلف اللغات، ودراسة المشكلات المرتبطة بالترجمات، وتقديم الحلول المناسبة لها، وإجراء البحوث والدراسات في مجال الترجمات، ودراسة الترجمات الحالية، وترجمة ما يحتاج إليه المسلمون من العلوم المتعلقة بالقرآن الكريم، وهناك مجلس للترجمات يعنى بالنظر في مختلف شؤون الترجمات.

 

مركز الدراسات القرآنية

 

يُعنى بجمع وحفظ الكتب المخطوطة والمطبوعة والوثائق والمعلومات المتعلقة بالقرآن الكريم وعلومه، وبالعمل على تحقيق الكتب المتعلقة بالقرآن الكريم، وردّ الأباطيل ودفع الشبهات التي تثار عن القرآن الكريم.

 

مركز التدريب والتأهيل الفني

 

يُعنى بتدريب الكوادر السعودية لتأهيلها فنيا للعمل بمختلف أقسام المجمع الفنية سواء في مجال التحضير والتجهيز والمونتاج أو الطباعة أو التجليد أو الصيانة.

 

ويتم ابتعاث عدد من المتفوقين من خريجي دورات المركز إلى الكليات والمعاهد المتخصصة داخل المملكة وخارجها.

 

ويهتم المجمع بتدريب الكوادر السعودية لتأهيلها فنيا وإدارياً للعمل بمختلف أقسام المجمع الفنية والإدارية سواء في مجال التحضير والتجهيز والمونتاج، ونظم أكثر من 13دورة تدريبية تخرج فيها أكثر من 300 فني.

 

ويتم التدريب بوسائل شتى سواء داخل المجمع من خلال التدريب على رأس العمل أو خارجه في معهد الإدارة العامة وفي اللغة الإنجليزية لموظفي الأمانة، و في الحاسب الآلي وفي تخصصات فنية مختلفة، وغير ذلك.

 

مركز البحوث الرَّقْمية لخدمة القرآن الكريم وعلومه

 

يهدف إلى مراجعة الإصدارات القرآنية المتنوعة من وسائل النشر الإلكتروني، وإصدار شهادات المصادقة الرَّقْمية والتوثيق لنصوص القرآن الكريم وتلاواته بالروايات المتواترة في الوسائط الإلكترونية، العمل على توفير البدائل الرَّقْمية المناسبة لوسائل تبادل النُّسَخ الرَّقْمية من القرآن الكريم وعلومه المتنوعة، والإسهام في إثراء المعارف المعلوماتية الخاصة بخدمة القرآن الكريم وعلومه، والمشاركة في وضع معايير موحَّدة للتعامل مع النص القرآني ومصطلحاته، وكتب علوم القرآن الكريم، وتفسيره، وترجمات معانيه، والتواصل مع الاستشاريين، وأصحاب الخبرات الفردية، والجهات ذات العلاقة.

 

طاقة المجمع الإنتاجية

 

تصل الطاقة الإنتاجية للمجمع إلى ثلاثة عشر مليون نسخة من مختلف الإصدارات سنوياً للوردية الواحدة. وزادت الكميات التي أنتجها المجمع على 270 مليون نسخة موزعة بين مصاحف كاملة وأجزاء وترجمات وتسجيلات وكتبٍ للسنة والسيرة النبوية وغيرها.

 

المصاحف المخطوطة

 

يوجد مصحف المدينة النبوية وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي (تنتهي صفحاته بآية)، مصحف المدينة النبوية وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي (لا تنتهي صفحاته بآية)، مصحف المدينة النبوية وفق رواية ورش عن نافع المدني، مصحف المدينة النبوية وفق رواية قالون عن نافع المدني، ومصحف المدينة النبوية وفق رواية الدوري عن أبي عمرو البصري (تنتهي صفحاته بآية)، مصحف المدينة النبوية وفق رواية الدوري عن أبي عمرو البصري (لا تنتهي صفحاته بآية)، ومصحف المدينة النبوية وفق رواية شعبة عن عاصم الكوفي، ومعظم مصحف المدينة النبوية وفق رواية السوسي عن أبي عمرو البصري.

 

المصاحف المرتلة

 

هناك مصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ علي بن عبد الرحمن الحذيفي، ومصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ إبراهيم الأخضر القيم، مصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ محمد أيوب يوسف، مصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ عبد الله بن علي بصفر، ومصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ عماد بن زهير حافظ، ومصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية قالون عن نافع المدني بصوت الشيخ علي بن عبد الرحمن الحذيفي، ومصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية ورش عن نافع المدني بصوت الشيخ إبراهيم بن سعيد الدوسري، ومصحف المدينة النبوية المرتل وفق رواية حفص عن عاصم الكوفي بصوت الشيخ خالد بن سليمان المهنا.

 

الإنجازات في مجال الدراسات القرآنية

 

تم إنجاز أكثر من 40 دراسة ومصنفاً منها: تحقيق « موسوعة لطائف الإشارات لفنون القراءات « للقسطلاني، وسوف يصدر في اثني عشر جزءاً. والعمل جار في المركز لتنقيح الكتاب واستكمال جوانبه العلمية، والإشراف على طباعة الكتب التالية: التجويد الميسر: عمل لجنة في المجمع، تقريب النشر لابن الجزري، والنشر في القراءات العشر لابن الجزري، معجم المخطوطات القرآنية في مكتبات المدينة المنورة العامة والخاصة، وحسن المدد في معرفة فن العدد للجعبري، والوقوف وأثرها في التفسير، والمنتخب من أحاديث الآداب والأخلاق من إعداد د. صالح الرفاعي، طباعة بحوث الندوات التي نظمها المجمع، واستقبال بحوث الندوات الجديدة. وكذلك متابعة ما يتعلق بمجلة «البحوث والدراسات القرآنية» وقد صدر منها أربعة أعداد، وينسق مع الأمانة العامة في مراحل إعدادها، والإجابة عن مذكرات متعددة بشأن تقويم كتب أو بحوث أو استفسارات علمية متنوعة.

 

جوائز أحرزها المجمع

 

فاز المجمع بأربع جوائز هي جائزة المدينة المنورة، فرع الخدمات العامة، مجال التصمبم المعماري، وجائزة خادم الحرمين الشريفين عبد الله بن عبد العزيز العالمية للترجمة، وجائزة دبي للقرآن الكريم (الشخصية الإسلامية لعام 1429هـ ، عام 1431هـ: جائزة أفضل موقع إلكتروني قرآني من رابطة العالم الإسلامي - الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، وجائزة الكويت الدولية لحفظ القرآن الكريم وقراءته وتجويد تلاوته.

 

تبويب إنتاج المجمع من الترجمات

 

تبويب ترجمات معاني القرآن الكريم الصادرة عن المجمع إلى مختلف اللغات حتى 1433هـ ثمانياً وخمسين ترجمة منها: 28 لغة آسيوية، و15 لغة أوروبية، و15 لغة إفريقية، أما عدد إصدارات الترجمات فتزيد على 70 إصداراً، والعمل جارٍ لإنجاز ترجمات أخرى.

 

توزيع إصدارات المجمع

 

بدأ المجمع توزيع إصداراته من المصاحف، والتسجيلات، والأجزاء، وربع يس، والعشر الأخير، والترجمات، والكتب منذ عام 1405هـ ، ويتم ذلك على المسلمين داخل المملكة وخارجها في مختلف أرجاء العالم، وبلغت الكميات الموزعة عشرات الملايين.

 

مساحة المجمع ومرافقه

 

تقدر مساحة المجمع بمائتين وخمسين ألف متر مربع، ويُعَدّ المجمع وحدة عمرانية متكاملة في مرافقها إذ يضم مسجداً، ومبانيَ للإدارة، والصيانة، والمطبعة، والمستودعات، والنقل، والتسويق، والسكن، والترفيه، والمستوصف، والمكتبة، والمطاعم وغيرها.

 

هدية سنوية من خادم الحرمين الشريفين للحجاج

 

إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين بتقديم نسخة من إصدارات مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة لضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام، يواصل المجمع سنوياً توزيع هدية خادم الحرمين الشريفين على كل حاج عند مغادرته منافذ المملكة، ويقدم أكثر من 1,800,000 نسخة من إنتاجه لهم سنوياً، وزاد عدد النسخ الموزعة على الحجاج حتى موسم 1432- 1433هـ على 30 مليون نسخة.

 

المجمع والحكومة الإلكترونية

 

يخطو المجمع خطوات واسعة نحو تطبيق الحكومة الإلكترونية في أعماله، فتربط مختلف إداراته وأقسامه شبكة داخلية (إنترانت)، وأعد أنظمة حاسوبية لمختلف أعماله.

 

نظام دقيق للمراقبة

 

تعدّ مراقبة الإنتاج المحور الرئيس للتأكد من سلامته، وينفرد مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف باتباع أسلوب رقابي متميز على إصداراته لا يوجد في أي مؤسسة طباعية إنتاجية أخرى في العالم، إذ تشمل مراقبة الإنتاج كلاً من مراقبة النص، والمراقبة النوعية، والمراقبة النهائية:

 

1- مراقبة النص: تتم مراقبة النص عن طريق لجنة مستقلة مختصة في علوم القرآن من تجويد وقراءات ورسم وضبط. وهي المسؤولة عن إعطاء الأمر بالبدء بالإنتاج لأي ملزمة بعد التأكد من سلامة النص وذلك في مراحل التحضير والطباعة والاستنساخ الصوتي.

 

2- المراقبة النوعية: وهي المسؤولة عن اكتشاف أية أخطاء محتملة على خطوط الإنتاج المختلفة من طباعة وتجميع، وخياطة، وتجليد، ومراحل الإنتاج الصوتي ومعالجتها في حينه.

 

3- المراقبة النهائية: إضافة إلى وجود رقابة علمية مستمرة من لجنة مراقبة النص للتأكد من سلامة النص القرآني، ووجود مراقبة نوعية ترافق كل مراحل العمل، يوجد أيضاً جهاز كامل للمراقبة النهائية يزيد عدد العاملين به على 400 مراقب نهائي يبدأ عمله من حيث تنتهي عمليات تجليد المصاحف لتحقيق مزيد من الدقة والتأكد من صحة الإصدارات ومطابقتها للمواصفات الفنية المحددة لها، وهذا النوع من المراقبة ينفرد به المجمع عن غيره من كبريات دور الطباعة العالمية.

 

اختيار مواد الإنتاج

 

يستخدم المجمع في كل مراحل التحضير والطباعة والتجليد أفضل المواد المتاحة وذات المواصفات المميزة، كما يستخدم الحاسبات الآلية في تحديد مواصفات المواد، ومتابعة تأمينها، واستخدامها، والرقابة عليها.

 

اختيار الإصدارات

 

يراعي المجمع في اختيار إصداراته المطبوعة أو المرتلة، وإنتاجها، وتوزيعها المواءمة بين حاجات المسلمين إليها ، وبين الاستفادة القصوى من الإمكانات الكبيرة التي أمر بتوفيرها للمجمع خادم الحرمين الشريفين، فالمجمع يضم تجهيزات حديثة، وإمكانات متقدمة في مجال الإعداد للطباعة، والطباعة ذاتها، والتجليد، والمراقبات المختلفة.

 

كما أنشأ المجمع مصنعاً متكاملا خاصا به للأقراص المدمجة CD يشمل التصنيع، والطباعة، والتغليف، بطاقة إنتاجية قدرها 840 قرصاً في الساعة.

 

وعند إعداد خطة الإنتاج، تأخذ الأمانة العامة في اعتبارها تنفيذ الأوامر السامية، والكميات الموجودة في المستودعات، وحجم الطلبات التي ترد للمجمع من مختلف الجهات في الداخل والخارج، وتنويع الإصدارات مع المحافظة على دقة طباعتها وسلامتها. ويضع المجمع ضمن خططه المستقبلية العمل على زيادة إنتاجه وتنويعه، ويدرس باستمرار أفكارا ونماذج جديدة من الإصدارات المطبوعة والمسجلة.

 

خدمة المجتمع

 

لا يدّخر المجمع وسعاً للمشاركة في مختلف المناسبات المحلية والخارجية سواء أكان ذلك عن طريق المندوبين المشاركين في المعارض، أو عن طريق طرح إصداراته وعرضها.

 

ترجمة معاني القرآن الكريم إلى لغة الإشارة

 

خطا المجمع خطوات أساسية لترجمة معاني القرآن الكريم إلى لغة الإشارة لتكون الأولى من نوعها في العالم، فدرس مختلف جوانبها وهيَّأ لذلك الإمكانات العلمية والفنية اللازمة، آخذاً في الاعتبار طبيعة فئة الصم ولغة الإشارة.

 

وأنهى المجمع تصوير وتسجيل ومونتاج سورة الفاتحة والعشرين سورة الأخيرة من جزء عم من ترجمة وتفسير معاني القرآن الكريم إلى لغة الإشارة، وبعد التأكد من كفاءة العمل سيشرع في ترجمة باقي سور جزء عم تباعاً.

 

الدورات التجويدية

 

أنهى المجمع ثلاث عشرة دورة تجويدية لحفظة القرآن الكريم برواية حفص عن عاصم - حتى عام 1429هـ -1430هـ لمنحهم إجازة قراءة على يد عدد من المشايخ العاملين في المجمع، ويتم تنظيمها في المسجد النبوي الشريف، وتستغرق سبعة أشهر تقريباً موزعة على ثلاثة أيام أسبوعياً، وتخرج منها 277 حافظ وتنظم الدورات تباعاٌ.

 

الندوات العلمية

 

نظم المجمع خمس ندوات علمية حظيت باهتمام مختلف الأوساط المعنية بموضوعاتها، وصدر عنها أكثر من 250 بحثاً، تم تحكيمها جميعاً.

 

مجلة البحوث والدراسات القرآنية

 

حرصاً من مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف على نشر العلم النافع، وخدمة كتاب الله الكريم وأهله، وتحقيقاً للغرض الذي أنشئ هذا الصرح المبارك من أجله، أصدر المجمع مجلة علمية محكّمة متخصصة بالقرآن الكريم وعلومه، مرتين سنوياً، باسم (مجلة البحوث ولدراسات القرآنية).

 

موقع المجمع على شبكة الإنترنت

 

صمم الموقع على الشبكة العالمية للمعلومات (الإنترنت) بحيث يتضمن ست لغات إضافة إلى اللغة العربية هي: الإنكليزية، والفرنسية، والإسبانية، والأردية، والإندونيسية، والهوسا. وهذا يعني أن الموقع عبارة عن سبعة مواقع بسبع لغات، مجموعة في موقع واحد، وتكوّنت بالمجمع لجان مختصة للنهوض بالأعمال العلمية والفنية المتصلة بتشغيل الموقع، وقد تم إنجاز جميع مواد الموقع، وعنوانه: www.qurancomplex.org.

 

العاملون في المجمع

 

يعمل بالمجمع حالياً نحو 1700 شخص بين علماء وأساتذة جامعات وفنيين وإداريين، ونسبة السعوديين منهم تصل إلى حوالي 79%. وتعمل الكفاءات السعودية الآن في مختلف الأقسام الفنية بالمجمع، ويتابع المجمع تطوير مهاراتهم الفنية والإدارية لتتناسب مع احتياجاته.

 

وتعمل الأمانة العامة للمجمع جاهدة لاستمرار زيادة نسبة السعوديين في المجمع آخذة في الاعتبار طبيعة العمل في المجمع وأهمية تدريب الفنيين السعوديين الجدد على العمل فيه، ويسير المجمع وفق خطة للتدريب تراعي توفير احتياجاته من مختلف الكوادر الوطنية من خلال دورات تدريبية منتظمة في مركز التدريب والتأهيل الفني، وتدريب على رأس العمل، وغير ذلك.

 

زوّار المجمع

 

يبلغ عدد زوار المجمع سنوياً أكثر من أربعمائة ألف زائر من مختلف بلدان العالم جاؤوا ليشاهدوا هذا الصرح الإسلامي الشامخ الذي يعدّ من الأعمال الجليلة التي قامت بها المملكة العربية السعودية لخدمة الإسلام والمسلمين.

 

إطلاق مشروع الخط الحاسوبي (خط النسخ)

 

يعد المشروع أحد المواقعِ التابعةِ لمجمَّعِ الملكِ فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، ويهدِف إلى المساعدةِ في دعمِ المكتبة العربية الإلكترونية بمجموعةٍ من الخطوط الحاسوبيةِ التي تخدِم نَصَّ المصحف الشريف بمختلف رواياته، وكذلك دعمِ الخطوطِ الحاسوبيةِ العربية ِالتي تخدمُ أعمال كِتابةِ البحوثِ والرسائلِ العِلميَّةِ وأعمال طِباعةِ الكتبِ وغيرِها بِما يَتَوافَقُ مع الاحتياجات الخاصَّةِ بِالنصِّ العربيِّ.

 

وإدراكاً من المجمع لأهمية الإفادة من وسائل النشر الحديثة أسس موقعاً على شبكة الإنترنت بسبع لغات عالمية هي: العربية، الإنجليزية، الفرنسية، الإندونيسية، الإسبانية، الأردو، الهوسا. إضافة إلى ثلاثة عشر موقعاً متخصصاً، وفق ما يلي:

 

(1) مصحف المدينة النبوية وترجمات معانيه

 

http://www.qurancomplex.org

 

(2) مصحف المدينة النبوية للحاسوب الكفي

 

http://pocketPC.qurancomplex.gov.sa

 

(3) مصحف المدينة النبوية - خدمات حاسوبية للقرآن الكريم وعلومه

 

http://mushaf-services.qurancomplex.gov.sa

 

(4) مصحف المدينة النبوية للنشر الحاسوبي

 

http://nashr.qurancomplex.gov.sa

 

(5) صور الإصدارات

 

http://publications-img.qurancomplex.gov.sa

 

(6) المكتبة الصوتية

 

http://audio.qurancomplex.gov.sa

 

(7) مجموعة الخطوط الحاسوبية

 

http://fonts.qurancomplex.gov.sa

 

(8) مجلة البحوث والدراسات القرآنية

 

http://jqrs.qurancomplex.gov.sa

 

(9) التجوال الافتراضي

 

http://vr.qurancomplex.gov.sa

 

(10) تفسير القرآن الكريم بلغة الإشارة

 

http://sign.qurancomplex.gov.sa

 

(11) تعليم القرآن الكريم بالتوجيه الصوتي

 

http://qsound.qurancomplex.gov.sa

 

(12) ملتقى المجمع لأشهر خطاطي المصحف الشريف في العالم

 

http://multaqa.qurancomplex.gov.sa

 

(13) ندوات المجمع

 

http://nadawat.qurancomplex-dev.com

 

إن مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف هو هدية خادم الحرمين الشريفين للمسلمين في كل مكان أصبح من المعالم المهمة في المدينة المنورة ، وحصن حصين لحفظ كتاب الله وسنة رسوله - صلى الله عليه وسلم - وصيانتهما ونشرهما.

 

و- بعون الله وتوفيقه - ثم بالقيادة الحكيمة لهذه البلاد التي شرّفها الله بالحرمين الشريفين، ستظل المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز - حفظهما الله - مصدرا لكل ما فيه خير الإسلام والمسلمين، ومن هذا الخير العميم طباعة المصحف وتسجيله بأفضل التقنيات الحديثة وتوزيعه على المسلمين، وخدمة علوم القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة.

 

جهة الخبر: صحيفة الجزيرة

أضيف هذا الخبر بتاريخ الجمعة 07-10-1433 هـ وشوهد 3203 مرة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية