هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » فوز فلسطيني جزائري وعراقي وسوري بجوائز ملتقى رمضان لخط القرآن في دبي

فوز فلسطيني جزائري وعراقي وسوري بجوائز ملتقى رمضان لخط القرآن في دبي

halqat.com

اختتم في دبي مساء الأربعاء ملتقى رمضان لخط القرآن الكريم وقد أعلنت لجنة التحكيم عن الأسماء الفائزة بجوائز الملتقى، وقررت منح 4 جوائز تقديرية للسادة، إيهاب إبراهيم ثابت من فلسطين، وأحمد فارس من جمهورية مصر العربية، وعبدالرحمن أحمد العبدي من سوريا، وأليف التير من تركيا، وذلك تقديرا للمستوى المتميز الذي لاحظته لجنة التحكيم بينما فاز كل من هادي الدراجي من العراق ومحمد صفر باتي من الجزائر وجمعة محمد حماحر من سوريا بالجوائز الثلاثة للملتقى في دورته الرابعة هذا العام.
وبهذه المناسبة أكد معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع أن حضور هذه النخبة من رجالات الدولة لتكريم الخطاطين المشاركين في ملتقى رمضان لخط القرآن الكريم في دورته الرابعة لهو أكبر دعم للملتقى ومنجزه الذي يتمثل في إنجاز نسخة كاملة من كتاب الله، كما يعد دليلا واضحا على اهتمام الدولة بمثل هذه المبادرات الثقافية التي تؤكد على قيمة ثقافتنا وفي القلب منها اللغة العربية وخطوطها.
واعتبر معاليه أن كتابة المصحف الشريف بخط اليد إنجاز فريد تفخر به الدولة، كما أشاد بالخطاطين وما بذلوه من جهد لإنجاز هذا العمل القيم في فترة وجيزة. مثمنا جهد هؤلاء الفنانين الذين آلوا على أنفسهم في هذه الأيام المباركة أن يسهموا في عمل بهذه القيمة الدينية والفنية في آن واحد، وأن ينالوا هذا الشرف الذي سيذكره لهم التاريخ.
وقال الفائز بالمركز الأول أمحمد صفر باتي من الجزائر: 'إن ملتقى دبي لخط القرآن حقق على مدى دوراته الأربعة قفزة نوعية على مستوى التنظيم وعلى مستوى تحقيق أهدافه المتوسطة المدى بأن تصل الأسماء التي دأبت على المشاركة في الدفع للأمام والوصول للاحترافية بأتم معنى الكلمة'.
وأضاف باتي أن الوصول للتميز في الخط العربي يبدأ من تحديد المعايير للرقي إلى التميز وتخطي المراحل الإبداعية واحدة تلو أخرى وهو ما يتحقق بكثافة المشاركة وضغط الممارسة العملية'.
وأشار أن مشروعه الحالي يتمثل في كتابة مصحف برواية ورش عن نافع كلف بتنفيذه من إحدى الجهات الرسمية في الجزائر، إضافة لمتابعة مشاركاته الأخرى على المستويين الرسمي وغير الرسمي'.
من جهته أشاد الخطاط الإماراتي محمد مندي بفكرة كتابة المصحف في الشهر الكريم معتبراً أنها من أفضل لحظات كتابة المصحف في أجواء وصفها بالروحانية الحروفية مع خط النسخ المعروف برشاقته.. ودعا إلى تكرار مثل هذه الفعاليات المهتمة بالخط العربي، مقترحاً أن يكون لكل خطاط الحرية في إبداع صفحة من كتاب الله بخط آخر مثل الثلث والمحقق وغيره، ليعقد على هامش الملتقى الرمضاني معرضا فنيا للوحات الإبداعية.

جهة الخبر: بريد حلقات

أضيف هذا الخبر بتاريخ السبت 01-10-1433 هـ وشوهد 827 مرة

هذا الخبر مُرسل من قبل الزائر: أمينة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية