هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم تقيم الملتقى التنسيقي الأول لمواقع الإقراء الإلكترونية

الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم تقيم الملتقى التنسيقي الأول لمواقع الإقراء الإلكترونية

 

نظمت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم الملتقى التنسيقي الأول لمواقع الإقراء الإلكترونية حول العالم في الفترة من 27 - 28/4/ 1433هـ بمقر الهيئة العالمية في مدينة جدة، وذلك بحضور فضيلة الدكتور أيمن رشدي سويد رئيس المجلس العلمي بالهيئة العالميةوالدكتور عبد الله بن علي بصفر الأمين العام للهيئة العالمية، والدكتور علي بادحدح عضو المجلس العلمي بالهيئة والدكتور عبد الحميد رجب أستاذ الحاسبات بجامعة الملك عبد العزيز، وبمشاركة مجموعة من مشرفي المقارئ الإلكترونية والجهات المعنية بالتعليم القرآني، من السعودية والكويت والأردن ومصر وفرنسا. افتتح الملتقي بتلاوة آيات من كتاب الله عز وجل، ثم ألقى فضيلة الدكتور عبد الله بصفر الأمين العام للهيئة العالمية كلمة ترحيبية بالحضور وتحدث فضيلته عن دور المقارئ وحرص الهيئة العالمية على الارتقاء بالمقارئ والتعاون مع مؤسساتها على مستوى العالم حتى يكون دورها أكبر، مشيراً إلى أن موضوع المقارئ حديث وعمره سنوات وهو موضوع المستقبل ويتوقع أن يكون له حضور ويزاحم الحلقات التقليدية، بعد ذلك ألقيت كلمات تعريفية بالمقارئ الإلكترونية من المشاركين. عقب ذلك بدأت الجلسة الأولى للملتقى والتي ترأسها الدكتور أيمن سويد ونوقشت فيها موضوعات المحور الأول بعنوان(ضوابط الإقراء والإجازة القرآنية عبر المقرأة الإلكترونية) وموضوعاته هي: ضوابط بيئة الإقراء(وسيلة الاتصال)، ضوابط تصحيح التلاوة( الفردي والجماعي)، ضوابط شرح قواعد علم التجويد( الجزرية أو التحفة)، ضوابط الإقراء برواية واحدة والإجازة بالقراءات(السبع أو العشر)، وضوابط إقراء النساء عبر المقرأة الإلكترونية. وناقشت الجلسة الثانية التي ترأسها الدكتور عبد الحميد رجب، المحور الثاني(تطوير الوسائل والبرامج اللازمة للإقراء الإلكتروني) وموضوعاته هي: التجهيزات المادية للإقراء الإلكتروني(مواصفات جهاز الحاسوب الذي يستخدمه المعلم والمتعلم والتوصيلات اللازمة لذلك)، التجهيزات البرمجية للإقراء الإلكتروني(برامج الاتصال الصوتي والمرئي المباشر)، المواقع الإلكترونية العالمية المستخدمة للتعليم عن بعد وكيفية الاستفادة من إمكانياتها لإقراء القرآن الكريم، أهم المشكلات التقنية التي تواجه المقارئ الإلكترونية وكيفية علاجها. فيما ناقشت الجلسة الثالثة التي ترأسها الدكتور عبد الله بصفر الأمين العام للهيئة العالمية المحور الثالث(توحيد وتنسيق جهود العاملين في مجال الإقراء الإلكتروني) وموضوعاته هي: الاستفادة من الخطط الدراسية والمناهج التعليمية في المقارئ الإلكترونية، الاطلاع على أبرز المنجزات التعليمية للمقارئ الإلكترونية، الارتقاء بمستوى معلمي المقارئ الإلكترونية، والاستفادة من البرامج والتقنيات وفي الجلسة الختامية للملتقى خرج المشاركون بعدد من التوصيات من أهمها:

اقتراح إنشاء رابطة للمقارئ الإلكترونية على مستوى العالم تسعى لتنسيق الجهود وتبادل الخبرات -إبراز جهود المقارئ الإلكترونية عبر وسائل الإعلام والقنوات الفضائية، وخاصة قناة أهل القرآن الفضائية وتزويد القناة بأخبار المقارئ لعرضها في نشرة الأخبار -إقامة دورات لمعلمي المقارئ الإلكترونية لتطوير أدائهم في المجالات التعليمية والتربوية وخبرات التعامل مع الإنترنت -التعاون بين الجهات المشاركة لعمل برنامج شامل لإقراء القرآن الكريم، تستفيد منه جميع الجهات في تعليم القرآن الكريم.

وفي الختام كرمت الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم مشرفي المقارئ الإلكترونية والجهات المعنية بالتعليم القرآني بتوزيع الدروع والهدايا التذكارية. هذا وقد وجّه المشاركون في هذا الملتقى شكرهم للهيئة العالمية على تنظيمها لهذا الملتقى القرآني المتميز وحسن استقبالها للوفود واستضافتهم.

 

جهة الخبر: متابعة حلقات

أضيف هذا الخبر بتاريخ الأربعاء 06-05-1433 هـ وشوهد 1109 مرة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية