هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » بمشاركة 650 حافظة لكتاب الله الهيئة العالمية تنظم مسابقة المحسنة زينب للقران الكريم في جمهورية مصر العربية

بمشاركة 650 حافظة لكتاب الله الهيئة العالمية تنظم مسابقة المحسنة زينب للقران الكريم في جمهورية مصر العربية

 

اختتمت في جمهورية مصر العربية مسابقة المحسنة زينب للقرآن الكريم التي نظمتها الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم تحت رعاية المجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة مؤخراً بمشاركة 650 حافظة لكتاب الله من مختلف محافظات جمهورية مصر العربية واشتملت المسابقة على ستة فروع هي: حفظ القرآن كاملاً بالقراءات العشر ، حفظ القرآن كاملاً مع متن الجزرية، حفظ القرآن كاملاً مع معاني الكلمات، حفظ القرآن كاملاً مع 490 حديثاً من رياض الصالحين، فرع غرائب الحفاظ، فرع صغار الحفاظ. ، وكونت لجنة تحكيم من الدكتور أحمد عيسى المعصراوي شيخ عموم المقارئ المصرية، والأستاذ الدكتور سامي عبد الفتاح هلال عميد كلية القرآن الكريم بطنطا، والشيخ عبد الحكيم عبد اللطيف رئيس مقرأة الأزهر الشريف، وعضوية ثلاثة آخرين. وذلك بحضور الدكتور أحمد عمر هاشم رئيس جامعة الأزهر الأسبق، والدكتور حامد أبو طالب الأمين العام المساعد للمجلس العالمي للدعوة والإغاثة، والدكتور سلطان الخالدي المستشار الثقافي لدولة قطر بجمهورية مصر، والدكتور أنس كرزون ممثل الهيئة العالمية. بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم ثم ألقى الأستاذ محمد رفعت أبو علم مدير مكتب الهيئة بمصر كلمة رحب فيها بالحضور ، وشكر حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز على الدعم المتواصل في خدمة الإسلام والمسلمين في جميع أنحاء العالم، وأشاد بالجهود التي تبذلها الهيئة العالمية في خدمة القرآن ورعاية حفظته، كما شكر المحسنة زينب الشربتلي لتبرعها السخي ودعمها للمسابقة. ثم ألقى فضيلة الدكتور أحمد عيسى المعصراوي شيخ عموم المقارئ المصرية كلمة رحب فيها بالجميع وأكد أن سعادة الأمة مرهون بأن تسلك سبيل القرآن الكريم وأنه روح حياة المؤمنين بصفة عامة كما جاء في كناب الله ووجه كلمة للمحفظين والقائمين على تعليم الأولاد بأن يكونوا قدوة في تجويد العمل. وألقى الدكتور أنس كرزون كلمة أبلغ من خلالها تحيات وتهاني معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي معالي الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، والأمين العام للهيئة العالمية فضيلة الدكتور عبد الله بصفر ، وتحدث عن أهمية دور حفظ القرآن وأن تكريم حامل القرآن يعد من إجلال الله عز وجل، وأشار إلى الدور الذي تقوم به الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم في دعم معاهد ومراكز القرآن الكريم في كافة أنحاء العالم. وأشاد الدكتور حامد أبو طالب في كلمته بالجهود التي تبذلها الهيئة العالمية في خدمة القرآن الكريم ورعاية حفظته وإقامة مثل هذه المسابقات القرآنية ، وإظهارها بالمظهر المشرف خدمة لحفظة كتاب الله، وشكر أولياء الأمور على جهدهم وحسن رعايتهم لأولادهم ومتابعتهم حتى ظهروا بهذا المستوى في حفظ القرآن الكريم. وفي ختام الحفل تم توزيع الجوائز والشهادات التقديرية للطالبات الفائزات.

جهة الخبر: متابعة حلقات

أضيف هذا الخبر بتاريخ الأربعاء 07-04-1433 هـ وشوهد 910 مرة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية