هل أعجبك موقع حلقات ؟

جامعة المدينة العالمية

أنت الآن في: موقع حلقات » أخبار الحلقات » وزير الشؤون الإسلامية يسلم رؤساء الجمعيات القرآنية 200 مليون ريال

وزير الشؤون الإسلامية يسلم رؤساء الجمعيات القرآنية 200 مليون ريال

http://www.halqat.com/kleeja/download.php?img=116

 

يسلم وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ الأحد القادم بمدينة الرياض رؤساء الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم شيكات الدعم المالي الذي أمر به خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود لدعم جمعيات التحفيظ التي تشرف عليها الوزارة والبالغ قيمته 200 مليون ريال.

 

وبهذه المناسبة رفع أصحاب الفضيلة رؤساء الجمعيات في عدد من مناطق المملكة، الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين لأمره الكريم بتقديم هذا الدعم للجمعيات إسهاماً منه في دعم رسالتها.

 

وقال رئيس الجمعية بمنطقة الرياض الشيخ سعد آل فريان: "إن أمر خادم الحرمين الشريفين أثلج الصدور ونشر ظلالاً من الأبوة الحانية على جميع طلاب حلقات تعليم وتحفيظ القرآن الكريم الخيرية في طول البلاد وعرضها، وشكل دافعاً متجدداً للقائمين على هذا العمل المبارك، والمهم جداً هو تكريس الشعور لدى الجميع بأن خدمة القرآن العظيم دستور هذه الأمة ومناط اعتزازها وتمثل أولوية مطلقة لدى هذه البلاد المحروسة قيادة وشعباً وعلى جميع المستويات.

 

من جهته، قال أمين الجمعية بمكة المكرمة حسن باحبيشي: " إن دعم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود لجمعيات التحفيظ هو دأب ولاة أمرنا كما أن هذا الدعم مظهر من مظاهر عناية حكومة هذه الدولة المباركة وقادتها بهذه الجمعيات وبالقرآن العظيم الذين هم أولى الناس بالتشرف به لشدة عنايتهم .

 

وقال رئيس الجمعية بالمدينة المنورة الشيخ الدكتور علي العبيد" ولاة الأمر يعلمون ما لهذه الجمعيات من جهود جبارة في سبيل تعليم وتحفيظ كتاب الله تعالى لأبنائنا وبناتنا وكل أفراد المجتمع، ولم يدخروا وسعاً عن دعم الجمعيات وتستمر المسيرة لدعم القرآن وحفظه، ولتكون خير معين لهذه الجمعيات لتخط طريقها بثبات، وتؤدي رسالتها على أكمل وجه".

 

ورأى رئيس الجمعية بمحافظة الطائف (فرقان) الشيخ الدكتور أحمد السهلي أن أمر خادم الحرمين الشريفين يأتي استشعاراً من مليكنا لأهمية حفظ وتعلم الكتاب الكريم، وأثره المبارك على تربية النشء متى ترسخ في وجدان كل منا فهم معانيه العظيمة، وإدراك مقاصده السمحة، بعيداً عن مفاهيم الغلو والتطرف، وأنها محل الاهتمام والرعاية والعناية الدائمة المستمرة من قيادتنا الحكيمة.

 

وأوضح رئيس الجمعية في منطقة الجوف الشيخ علي العبدلي أن المتأمل لما ورد في الأمر الملكي الكريم الخاص بدعم الجمعيات يدرك المعاني العظيمة التي تستنبط منه ويدرك مدى رعاية الدولة لأهل القرآن وأن ذلك منهج راسخ متأصل في أساس بنيانه.

 

أما رئيس الجمعية بمحافظة الغاط الشيخ عبدالمحسن الجبرين فأكد أن دعم خادم الحرمين الشريفين المالي للجمعيات استمرار لحرص الدولة بواجبها تجاه دستورها القرآن الكريم، مشيراً إلى أن جمعيات التحفيظ تحظى بعناية خاصة واهتمام فريد من القيادة.

جهة الخبر: جريدة الرياض

أضيف هذا الخبر بتاريخ الخميس 18-02-1433 هـ وشوهد 765 مرة

أخبار ذات صلة

مساحة إعلانية